اللغة العبرية

اللغة العِبْرِيَّة أو العِبْرَانِيَّة (بالعبرية: עברית عِڤْرِيتْ /ʕiv'ʁit/) هي لغة سامية من مجموعة اللغات الشمالية الغربية من الفرع الكنعاني، تنتمي إلى مجموعة اللغات الأفريقية الآسيوية. حاليا تنتشر اللغة العبرية الحديثة كلغة حديث وأدب وتعاملات رسمية، ويتحدث بها أكثر من سبعة ملايين شخص موزعين في حدود إسرائيل والأراضي الفلسطينية. اللغة العبرية الحديثة منبثقة من اللغة العبرية الكلاسيكية التي لم تعد مستخدمة كلغة حديث أو كلغة تعاملات رسمية إنما تستخدم كلغة دينية يستعملها المتدينون اليهود في تعاملاتهم الدينية، وهي بدورها (اللغة العبرية الكلاسيكية) نشأت من محاولة إحياء للّغة العبرية القديمة التي ماتت في القرن الخامس قبل الميلاد. اللغة العبرية القديمة هي العبرية التي كتب فيها العهد القديم، وتشبه إلى حد كبير لغات قديمة أخرى مثل اللغة الفينيقية والعمونية والمؤابية؛ ولهذا يعد علماء اللغات كل هذه اللغات الأخيرة لهجات للّغة الكنعانية.

أخذت اللغة العبرية العديد من الأسماء، وهي: لغة كنعان (و هو اسم وارد في التوراة)، واللغة اليهودية (كونها لغة مهمة في الديانة اليهودية)، واللغة المقدسة (بسبب نزول التوراة بها)، لكن أشهر الأسماء لها هو اللغة العبرية (حيث سميت بهذا الاسم نسبة إلى العبرانيين الذين حملوا اللغة من بعد الكنعانيين).

العبرية
الاسم الذاتي עברית
لفظ الاسم /ʕiv'ʁit/

Hebrew Language in the State of Israel and Area A, B and C
العالم الناطقة باللغة العبرية:
  المناطق التي العبرية هي لغة الأغلبية فيها
  المناطق التي العبرية هي لغة أقلية كبيرة فيها

الناطقون 9 مليون
الدول إسرائيل، الأراضي الفلسطينية
الرتبة غير موجودة في أول 100
الكتابة أبجدية عبرية
النسب أفريقية آسيوية

لغات سامية
 غربية
  وسطى
   شمالية
    كنعانية
     
      
       
        
         
          
           
            
             

              
ترسيم
رسمية في  إسرائيل
وكالة الضبط مجمع اللغة العبرية
האקדמיה ללשון העברית
ترميز
أيزو 639-1 he
أيزو 639-2 heb
أيزو 639-3 heb 
س‌ال HBR
قائمة اللغات
Wikipedia-logo-v2.svg ويكيبيديا هذه اللغة
يونيكود قد تحتوي هذه الصفحة على حروف يونيكود.

تاريخ اللغة العبرية

ما قبل الميلاد

مرحلة العبرية القديمة الخالصة

بدأت هذه المرحلة في القرن العاشر قبل الميلاد تقريبا، فكانت اللغة العبرية هي اللغة الشائعة في المناطق الجبلية في فلسطين، وكانت عبرية هذا العصر تتسم بالنقاء والبعد عن أي تأثيرات أجنبية، ودون بها معظم أسفار العهد القديم والأعمال الأدبية الأخرى، وعدد من النقوش الأثرية على الصخور والأحجار والعملات.

مرحلة تدهور اللغة العبرية

تبدأ هذه المرحلة في القرن الخامس قبل الميلاد حيث بدأت اللغة العبرية تنقرض رويدا رويدا، وأخذت اللغة الآرامية تحل محلها شيئاً فشيئا كلغة تخاطب وأدب، لكنها ظلت تستعمل كلغة دينية فقط، وذلك على الرغم من محاولات الحاخامات الحفاظ على اللغة العبرية، ولكنهم فشلوا في مواجهة الصراع القائم آنذاك بين العبرية والآرامية.

مرحلة العبرية التلمودية

بعد أن أصبحت الآرامية هي اللغة الرسمية في البلاد، وجه الزعماء الدينيون جهودهم نحو شرح وتفسير العهد القديم باللغة الآرامية لكي يفهم اليهود أصول وطقوس الدين اليهودي، فكتبوا المشناه والجمارا ثم التلمود. وكانت لغة هذه الكتب مختلفة تماما في روحها وألفاظها وتراكيبها عن عبرية العهد القديم، فظهر فيها التأثر الشديد باللغة الآرامية، كما احتوت أيضا على بعض الألفاظ من اللغات الأخرى.

ما بعد الميلاد

العصر المسورتي الطبري

مع امتداد المناطق التي سيطر عليها العرب إلى فلسطين، تمتع اليهود ببعض الرفاهية الفكرية والتي أنتجت الكتاب المسورتيين (بالعبرية: מְסוֹרה) والذين وضعوا أساس عملية التشكيل أو التنقيط (بالعبرية: נִיקוּד) والذي استمر حتى اليوم كنظام التنقيط العبري الرسمي وقد تم إنتاجه في المدرسة الطبرية.

العصر الذهبي

عرف اليهود عصراً ذهبياً كثير الإنتاج الأدبي أثناء حياتهم في الأندلس العربية، وقد ساعد جو التسامح والتعايش الأندلسي على ازدهار الإنتاج الأدبي واللغوي العبري وظهور شخصيات ما زالت تحتل مكان الصدارة حتى اليوم في الكتابات الدينية اليهودية واللغوية العبرية كالحاخام موسى بن ميمون وسعديا الفيومي. يعرف اليهود تلك الفترة باسم العصر الذهبي (بالعبرية: תוֹר הֵזֵּהָב) وتعرف الإنتاجات الأدبية لهذا العصر بـ'الأدب العبري الوسيط'، وكانت هذه آخر العصور المزدهرة للغة العبرية والتي انتهت بسقوط الأندلس.

فترة الهسكلاة

تعتبر فترة الثمانينات من القرن الثامن عشر بداية عصر جديد في تاريخ الأدب العلماني للغة العبرية. أدباء ذلك الوقت هم من المتنورون (المسكيليم) والتي بدأت حركتهم في وسط أوروبا خصوصا في ألمانيا (1780-1820) وانتقلت بعدها إلى المجر والتشيك وإيطاليا وغيرها من البلدان (1820-1850) ووصلت إلى ذروة تطورها في شرق أوروبا وروسيا وبولندا (1850-1881).

عمل المسكيليم في عصرهم بشكل مباشر وغير مباشر من أجل إحياء اللغة العبرية وتحويلها إلى لغة حديث بين الناس، وكان الأوائل يميلون إلى توسيع اللغة العبرية وتجهيز كل روافد اللغة من أجل الاستخدام في الكتابة، بينما مال المتأخرون إلى خلق لغة مركبة تختلط بروافد اللغة المختلفة. مع كل الإسهامات التي ساهم فيها المسكيليم من أجل توسيع الثروة اللغوية العبرية وإحيائها، ومع نضال بعضهم من أجل تحويل لغة المشناه وباقي روافد اللغة العبرية إلى مصادر شرعية لتطور اللغة، ومع الطموح والرغبة في فرض اللغة العبرية على الجماهير، لم ينجح المثقفون في وضع أسس لتحويل اللغة العبرية من لغة كتابة وإنتاج إلى لغة حديث.

العصر الحديث

مع بدء الاستيطان اليهودي لفلسطين، استمر اللغويون العبريون في محاولاتهم لإخراج اللغة العبرية من الكتب والصحف إلى الشارع واستعملوا الكثير من التعديلات والتطويرات من أجل تليينها على الألسن وتسهيلها حتى نجحوا في إخراج ما يعرف اليوم بـ'اللغة العبرية الحديثة'.[1] تأسس المجمع اللغوي العبري عام 1889 بواسطة مجموعة من المثقفين في القدس على رأسهم إليعيزر بن يهودا، وضع المجمع أمامه هدفين أساسيين:

  • تحديد مصطلحات في المهن التعليمية المختلفة في المدارس وفي المجالات العلمية والحياة العملية.
  • وطريقة النطق الصحيحة والكتابة والمشكلات النحوية.

اليوم، تعتبر اللغة العبرية اللغة الرسمية الأولى لدولة إسرائيل، وأصبحت تستخدم في شتى مجالات الحياة، مع أنها مختلفة عن اللغة العبرية التوراتية القديمة.

بسبب وضع العبرية الخاص كلغة حديثة نسبياً، لا يوجد هناك فارق كبير بين اللغة الأدبية ولغة الشارع.

التأثيرات التي لقيتها العبرية الحديثة

الكلمات

دخلت على اللغة العبرية الحديثة الكثير من الكلمات التي يعود أصلها إلى اللغة العربية والآرامية، واليديشية، والإنجليزية، بالإضافة إلى لغات أخرى كالألمانية والروسية والفرنسية.

اللفظ

اختلف لفظ الحروف الصامتة والصائتة عن العبرية الكلاسيكية، وقد اعتمد لفظ اللهجة السفاردية كأساس للفظ اللغة العبرية الحديثة ومنها على النحو الآتي:

  • حرف (ח) ينطق /ح/ بالعبرية الكلاسيكية، لكنه أصبح ينطق /خ/ بالعبرية الحديثة.
  • حرف (ע) ينطق /ع/ بالعبرية الكلاسيكية، لكنه أصبح ينطق /آ/همزة/ بالعبرية الحديثة.
  • حروف الإطباق (ט, צ, ק) خفف لفظها وأصبحت مشابهة للفظ الحروف (תּ, ס, כּ). وحرف (צ/ص) يُلفظ "تس/تز" كما في كلمة ארץ (أرص = أرض) حيث تلفظ (أرتز).
  • أصبح نطق حرف (ו) من /w/ إلى /v/.
  • تحول نطق حرف (ר) من /r/ إلى (غ) مثل بسيدر أصبحت هكذا بسيدغ

بجد كفت

اختفت قاعدة بجد كفت (وهي لفظ الحروف بطريقتين الأولى شديدة والثانية خفيفة) من الحروف (ג, ד, ת) باللغة العبرية الحديثة، ولكنها بقيت في الحروف (ב, כ, פ).

الكتابة العبرية

الأبجدية

احتوت اللغة العبرية على 22 حرفا صامتا مرتبة على شكل (أبجد هوز حطي كلمن سعفص قرشت)، اشتقت قديما من الخط الآرامي، وتسمى الكتابة بها بالخط المربع، وقد ظهر حديثا بما يسمى خط اليد الذي يستخدم في الكتابة العادية المستخدمة باليد، وتستخدم بعض الحروف اللينة (א, ה, ו, י) كمد للحركات في آخر الكلمة أو في وسطها.

الحركات

Hebrew vowel chart
خريطة تظهر مخارج الحركات في اللغة العبرية الحديثة.

احتوت اللغة العبرية الكلاسيكية بشكل عام 5 حركات أو أكثر، أما العبرية الحديثة فقد احتوت على 5 حركات قصيرة و 5 طويلة بالإضافة للسكون التام والسكون المتحرك.

انظر أيضًا

مزيد من القراءة

  • أنور، أحمد فؤاد (0002). "الكنز الثمين في قواعد اللغة العبرية" (الطبعة الأولى 0002)، مركز الراية للنشر والإعلام
  • مكريني، بلقاسم (2008). "كيف أغنى اليهود لغتهم: دراسة في وسائل إنماء اللغة العبرية الحديثة" (الطبعة الأولى 2008)، البوكيلي للطباعة والنشر والتوزيع (ردمك 9981451193)،‏ ممرإ 671643414
  • شاذلي، جمال عبد السميع - سالم، نجلاء رأفت (2012). "دراسات في الأدب العبري المعاصر"، سلسلة الدراسات الأدبية والوطنية، جامعة القاهرة، مركز الدراسات الشرقية
  • أبو شمسية، مازن (2003). "اللغة العبرية" (الطبعة الأولى 2003)، الدار العربية للعلوم، بيروت
  • زرهار، مصطفى (2012). "مبادئ اللغة العبرية"، دار صفحات للدراسات والنشر، دمشق (ردمك 9796500053622)
  • فارس، فائز (1987). "اللغة العبرية: دروس وتدريبات"، دار البشير، عمان
  • ربابعة، يوسف أحمد (2016). "أثر المصطلح النحوي العربي في المصطلح النحوي العبري" (الطبعة الأولى 2016)، دار زهدي للنشر والتوزيع (ردمك 9789957612146)
  • عليان، سيد سليمان (2002). "في النحو المقارن بين العربية والعبرية" (الطبعة الأولى 2002)، الدار الثقافية للنشر والتوزيع، القاهرة (ردمك 9773390837)
  • صالح الزعبي، آمنة (2011). ملخص بنية الفعل الناقص بين العربية والعبرية: دراسة في البنية الصوتية للأصل الثلاثي، المجلة الأردنية في اللغة العربية وآدابها، المجلد السابع ، ع 1، صفحة 119-148، جامعة مؤتة، الكرك

المصادر

  1. ^ "صدور "الترجمة التطبيقية بين العربية والعبرية" لـ باسم الشايب - E3lam.Org". E3lam.Org. 2017-10-30. مؤرشف من الأصل في 06 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 05 يناير 2018.
  • Hoffman, Joel M, In the Beginning: A Short History of the Hebrew Language. New York: NYU Press. ISBN 0-8147-3654-8.
  • Izre'el, Shlomo, "The emergence of Spoken Israeli Hebrew", in: Benjamin Hary (ed.), The Corpus of Spoken Israeli Hebrew (CoSIH): Working Papers I (2001).
  • Kuzar, Ron, Hebrew and Zionism: A Discourse Analytic Cultural Study. Berlin & New York: Mouton de Gruyter 2001. ISBN 3-11-016993-2, ISBN 3-11-016992-4.
  • Sáenz-Badillos, Angel, A History of the Hebrew Language (trans. John Elwolde). Cambridge, England: Cambridge University Press. ISBN 0-521-55634-1.
  • جلعاد تسوكرمن

(Zuckermann, Ghil'ad), 2003. Language Contact and Lexical Enrichment in Israeli Hebrew. Palgrave Macmillan. (ISBN 978-1-4039-1723-2 / ISBN 978-1-4039-3869-5)

وصلات خارجية

  • بوابة جبل طارق
  • بوابة الهلال الخصيب
  • بوابة اللغة
  • بوابة لسانيات
  • بوابة إسرائيل
  • بوابة اليهودية
أخوة يسوع

ذكر العهد الجديد أنه كان ليسوع الناصري أربعة أخوة وهم يعقوب، ويوسف، وسمعان، ويهوذا. وعدد من الأخوات الإناث لكن لا ذكر لأسمائهن. ويرى بعض العلماء أن هؤلاء أخوة يسوع، وخاصًة يعقوب شغلوا مناصب شرفيّة وقيادية في الكنيسة المسيحية في وقت مبكر.

هناك تيارين في المسيحية لهما رآي فيما يتعلق في مصطلح أخوة يسوع. حيث كان ليسوع عائلة كبيرة وكلمة أخ في اللغة العبرية واللغة الآرامية تشمل جميع أبناء العائلة الواحدة ولا تنحصر بالأشقاء فقط، وبالتالي يعتبر يعقوب، ويوسف، وسمعان، ويهوذا أولاد عمومته حسب التفسير الكاثوليكي والبروتستانتي، أو أولاد يوسف النجار من زواج سابق حسب التفسير الأرثوذكسي.التيار الذي يرى أنه كان ليسوع أخوة في الدم يذهب إلى إنجيل مرقس مدليلاً على صحة آرائهم: أليس هذا هو النجار ابن مريم أخا يعقوب ويوسي ويهوذا وسمعان؟ أوليست أخواته تقيم عندنا.[مرقس 9/6] بيد أن مؤيدو البتولية الدائمة يشيرون إلى أن كلمة “أخ” في المجتمعات السورية القديمة وكذلك في اللغة العبرية واللغة الآرامية تشمل جميع أبناء العائلة الواحدة ولا تنحصر بالأشقاء فقط، وهكذا يدعى لوط أخًا لإبراهيم في سفر التكوين رغم كون إبراهيم عمه، يرى هؤلاء أيضًا ما يؤيد آرائهم، وهو أن اثنين من الأسماء الأربعة المذكورة في آية مرقس السابقة يذكرون في متى 56/27 أنهم أولاد مريم زوجة قلوبا إحدى قريبات مريم، هناك أدلة أخرى تؤيد هذه العقيدة فعندما ضاع يسوع في الهيكل بعمر اثني عشر عامًا لا نجد ذكرًا لإخوته، وخلال نزاعه على الصليب طلب من يوحنا بن زبدي رعاية أمه، وكان من باب أولى أن يعتني بها إخوته.

أصل كلمة يهود

الأصل اللغوى لكلمة "يهود" من واقع اللغة العبرية والتوراة

ابن الخصيب

أبو بكر الحسن بن الخصيب يُعرف بالبوبيذر في اللاتينية؛ هو طبيب وفلكي مسلم عاش في القرن التاسع. كتب أعماله باللغتين العربية والفارسية واشتهر بكتابه الولادة (باللاتينية: De nativitatibus) والذي ترجمه كاناكنس ساليو إلى اللاتينية في بادوفا عام 1218، وتُرجم أيضًا إلى اللغة العبرية.

اللغة العبرية التراثية

اللغة العبرية التوراتية أو اللغة العبرية الكلاسيكية، هي اللغة العبرية القديمة التي كتبت بها التوراة والتي كانت كذلك محكية على لسان بني إسرائيل في أرض مصر، وأرض كنعان (إسرائيل والأراضي الفلسطينية) خصوصا.

سفر عزرا

سفر عزرا هو أحد أسفار العهد القديم، وهو السفر العاشر في القسم الثاني من أقسام العهد القديم المسمى (تاريخ العهد القديم)، وفقاً لترتيب النسخة العربية من الكتاب المقدس التي اعتمدت في ترتيبها لأسفار العهد القديم على الأسفار التي ترجمت عن اللغة العبرية أولاً ثم التي ترجمت عن اليونانيه ثم العهد الجديد.

فنجد ترتيب سفر (عزرا) مختلفاً في الكتب المقدسة التي تعتمد على التقليد العبري في ترتيب الأسفار. على الأغلب ظهر السفر في صورته الأولى حوالي عام 399 قبل الميلاد، واستمر تنقيحه وتعديله لعدة قرون قبل أن يتم قبوله كنص مقدس في أوائل العصر المسيحي.

سياسات اللغة في إسرائيل

السكان الإسرائيليون مجتمع متنوع لغويا وثقافيا. يتحدثون في المجتمع المحلي اللغة العبرية وهي اللغة الرسمية للبلاد، ويتحدثها جميع السكان تقريبًا إما متحدثين أصليين أو يتقنون لغة ثانية ، وتعرف باسم العبرية الحديثة ، هو الوسيلة الرئيسية للحياة في إسرائيل. تتمتع اللغة العربية ، التي تستخدمها الأقلية العربية في إسرائيل ، والتي تضم حوالي خمس السكان ، بوضع خاص بموجب القانون الإسرائيلي. تُستخدم اللغة الإنجليزية ، التي يتحدث بها غالبية السكان الإسرائيليين كلغة ثانية ، على نطاق واسع في الشعارات الرسمية وعلامات الطرق وعلامات المنتجات. اللغة الروسية ، التي يتحدث بها عدد كبير من المهاجرين من الاتحاد السوفيتي السابق ، تستخدم بكثرة أيضًا.

ظهرت العبرية الحديثة كنتيجة لإحياء اللغة العبرية التي بدأت في أواخر القرن التاسع عشر ، وتستند إلى لهجات مختلفة من العبرية القديمة وتتأثر إلى حد ما بالعديد من اللغات (الإنجليزية واللغات اليهودية واللغات السلافية والعربية والأرامية وألمانية الآخرين).

وفقًا للمسح الاجتماعي الحكومي لعام 2011 الخاص بالإسرائيليين الذين تزيد أعمارهم عن 20 عامًا ، أفاد 49٪ منهم بأن العبرية هي لغتهم الأم ، العربية 18٪ ، الروسية 15٪ ، اليديشية 2٪ ، الفرنسية 2٪ ، الإنجليزية 2٪ ، 1.6٪ الإسبانية و10٪ لغات أخرى (بما في ذلك الرومانية والألمانية والأمهرية ، والتي لم يتم تقديمها كإجابات من الاستطلاع). كما أشارت هذه الدراسة إلى أن 90٪ من اليهود وأكثر من 60٪ من العرب لديهم فهم جيد للغة العبرية.

ص

الصاد (ص) هو الحرف الرابع عشر من حروف الهجاء العربية، وتلفظ ‎[sˤ]‏ بصوت مهموس احتكاكي شبيه بحرف السين لكنه مُفَخَّم.

عبرية سامرية

اللغة السامرية هي العبرية القديمة، تتكون من اثنين وعشرين حرفا، وتقرأ من اليمين إلى اليسار، وبما أن الإنسان الأول لم يعرف القراءة والكتابة، لهذا استخدم لغة الرموز، وتطورت لغة الرموز وتحولت إلى لغة الرسم ومن ثم لغة الكتابة. واذا ما استعرضنا لغات العالم أجمع منذ فجر التاريخ وحتى الآن نجد ان اللغة العبرية القديمة والتي ما زال السامريون يحتفظون بها كلغتهم الاصل قراءة وكتابة، هي بحد ذاتها لغة الرموز التي كانت مستعملة من قبل الإنسان الأول. لهذا نجد أن اللغة العبرية القديمة والتي كل حرف منها يدل على عضو من أعضاء جسم الإنسان، وعلى سبيل المثال لا الحصر ان حرف "ر" يدل باللغة العبرية القديمة على الرأس من حيث اللفظ والرسم، كما هو مبين في جدول قائمة الحروف. وكذلك حرف "ش" يدل على الأسنان من حيث اللفظ والصورة، وهكذا... الاحرف: "ع" يدل على العين، حرف "ي" يدل على اليدين، "ف" تشبه الفم، وكذلك حرف ب يدل على البيت، حرف د يدل على الباب...... وهكذا دواليك.

عزرائيل

عزرائيل (بالعبرية: עזראל) هو مَلَك الموت في كل من اليهودية والإسلام وكذلك في التقاليد السيخية. لم يرد في القرآن ذكر هذا الاسم أبداً، ولكن وعوضاً عن ذلك تمت الإشارة إليه بـ"ملك الموت". اسم عزرائيل يأتي من اللغة العبرية ويعني "الذي يساعد الله".

علامة التشكيل

علامة التشكيل (الجمع: علامات التشكيل) هي شكلة توضع أعلى الحرف العربي، أو تحته لتوضيح طريقة نطق الحرف. يشار إلى وضع هذه العلامات على الحروف والشكل والضبط. إطلاقاً، تكتب علامات التشكيل باعتماد تطويل "ـ" أو دائرة منقوطة "◌" كهذه . عددها كبير نسبياً، ولكن الأساسية والضرورية منها هي التالية:

الحركات: وهي ثلاث الضمة والفتحة والكسرة، ويُضاف إليها السكون.

التنوين: وهو على ثلاث أشكال: تنوين ضم وتنوين فتح وتنوين كسر.

الضوابط: وهي أربع: الشد والمد والوصل والقطع.

ق

القاف (ق) هو الحرف الحادي والعشرون من حروف الهجاء العربية، وهو في الأصل مجهور أصابه التهميس في معظم الألسنة الآن وهو أيضًا شديد مفخم مخرجه من اللهاة مع أقصى الحنك الأعلى شبيه بحرف الكاف، وتكتب بالرسم المغربي بنقطة واحدة إلا في نهاية الكلمة تكتب بدون نقاط (ڧڧٯ ڧ).

ك

الكاف (ك) هو الحرف الثاني والعشرون من حروف الهجاء العربية وهو صوت شديد مهموس، مخرجه بين عَكَدة اللسان وبين اللهاة في أقصى الفم، ويلفظ ‎[k]‏ بصوت انفجاري مرقق شبيه بلفظ القاف.

كتبة

الكتبة إحدى الجماعات الدينية التابعة للفريسيين نشطت خلال القرن الأول ومفردها كاتب، دعيت بهذا الاسم لأن أعضائها كانوا ينسخون التوراة ومن ثم يقومون بتفسيرها فهم المفسرون المحترفون للشريعة، وقد عرف عنهم كونهم متشديين في الأمور الدينية وحفظ التقاليد وابتداع وصايا جديدة، كانوا يلقبون في المجتمع بمعلم والتي تعني في اللغة العبرية، رابي، لكونهم معلمي الشريعة في المجامع، وقد اصطدموا مع يسوع المسيح الذي قرعهم لتشددهم وتمسكهم بالألفاظ.يرد ذكرهم أيضًا في متى 29/27 و مرقس 6/2، ولاتزال جماعات الكتبة ناشطة حتى اليوم.

لغات كنعانية

اللغات الكنعانية، هي مجموعة من اللغات السامية التي تنتمي إلى اللغات السامية الشمالية الغربية - الفرع الكنعاني. وقد انتشرت اللغات الكنعانية في أرض كنعان التي تشمل أساساً فلسطين والساحل الغربي للبنان والجنوب الغربي من سوريا على لسان الكنعانيين بعد هجرتهم إليها، وكانت هذه اللغات عبارة عن مجموعة من اللهجات المتقاربة من بعضها البعض في الصفات اللغوية.

لغة عبرية حديثة

تمت عملية صناعة اللغة العبرية الحديثة في أوروبا في نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين حيث تحولت اللغة العبرية من لغة مكتوبة خاصة بالطقوس الدينية إلى لغة محكية واللغة الرسمية لدولة إسرائيل. لم تكن عملية إحياء اللغة العبرية عملية لغوية على نحو محض، بل كانت جزء من فكر مرتبط بالصهيونية وتأسيس دولة إسرائيل في عام 1948.

وتعتبر عودة استخدام اللغة العبرية القديمة بانتظام أمر فريد من نوعه، فلا يوجد مثال آخر للغة بائدة أصبحت لغة وطنية واللغة الأم لملايين البشر.

وطرأت تغيرات لغوية في اللغة العبرية خلال عملية إحيائها. فبالرغم من إصرار قادة العملية على أن عملهم يكمن فقط في الإكمال من حيث انتهت حيوية اللغة، إلا أنهم في حقيقة الأمر قاموا بإنشاء وضع جديد للغة، وتنتشر اليوم في أنحاء إسرائيل الخصائص المشتقة من اللغة العبرية على مر العصور وأيضاً من اللغات الأوربية وتترأسها اللغة اليدشية واللغة العبرية الحديثة.

مسيح

مسيح في اللغة العبرية تعني "ماشيح - מָשִׁיחַ" من الفعل "مشح" أي "مسح" ومعناها في العهد القديم "الممسوح بالدهن المقدس"، ونقلت كلمة "ماشيح" إلى اللغة اليونانية كما هي ولكن بحروف يونانية " ميسياس -Мεσσίας" ومن ثم ترجمت ترجمة فعلية " خريستوس -Хριστός" من الفعل اليوناني " خريو -chriw" أي يمسح؛ وجاءت في اللاتينية "كريستوس ـ Christos" ومنها في اللغات الأوربية " Christ"؛ كانت عملية المسح تتم في العهد القديم بواسطة الدهن المقدس الذي كان يصنع من زيت الزيتون مضافًا إليه عددًا من الطيوب (سفر الخروج 22:30-31)، وقد ظل هذا التقليد حتى أيامنا هذه في المسيحية في سر الميرون؛ وكان الشخص أو الشيء الذي مسح يصبح مقدساً ومكرساً للرب؛ وحصر استخدامه للكهنة، الملوك والأنبياء (خروج 30:30)؛ ولهذا دعوا بمسحاء الرب (المزامير 15:105)، ومفردها "مسيح الرب" (صموئيل الثاني 1:23)، ويصفهم الله بمسحائي (أخبار الأيام الأول 22:16)؛ لكن الوحي الإلهي في أسفار العهد القديم يؤكد أن هؤلاء "المسحاء" جميعاً؛ كانوا ظلاً ورمزاً للآتي والذي دعي منذ داود فصاعداً بـ "المسيح"، وكانوا جميعاً متعلقين بمسيح المستقبل الذي سيأتي في ملء الزمان ودعاه دانيال النبي المسيح الرئيس (دانيال 24:9)، و"المسيح" و"قدوس القدوسين" (دانيال 25:9)، لأنه سيجمع في شخصه الصفات الثلاث: الكاهن والنبي والملك؛ وهذا الشخص وفق العقيدة المسيحية هو يسوع، بينما لا تزال الديانة اليهودية تنتظر قدومه.

أما المسيحية فيعتبرون وعد العهد القديم بظهور مخلص لبني إسرائيل قد تحقق بظهور يسوع الذي صلب ليخلص البشر من آثامهم حسب المعتقدات المسيحية. يطلق على المسيح بالإنكليزية لقب Christ (باليونانية Χριστός,أو Christos, "الشخص الممسوح بالزيت") وهي عبارة عن ترجمة حرفية لكلمة "ماشيح" أو "المسيح" استخدمت في أقدم نسخة يونانية للإنجيل وانتشرت إلى باقي اللغات الأوروبية. وحسب العقيدة المسيحية، فإن يسوع المسيح هو الله الظاهر في الجسد وعهده هو العهد الجديد والذي سينتهي بمجيئه مرة أخرى.

وفي منظور الإسلامي، فإن المسيح عيسى بن مريم هو كلمة الله التي ألقاها إلى العذراء مريم، فهو عبد لله ورسوله أرسله الله إلى قومه بنفس رسالة الأنبياء نوح وإبراهيم وداود وسليمان وموسى ومحمد ، دعاهم إلى "أن اعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا" فحاربوه ولم يؤمن منهم إلا قليل وحاولوا قتله فرفعه الله إلى السماء وسوف يعود إلى الأرض فيتبعه من يؤمنون بالله الواحد ولا يشركون معه أحدا.

وصايا عشر

الوصايا العشر، أرفع الآثار الموسوية وأبرزها في التراث اليهودي المسيحي، تلقفها موسى منقوشة على لوحي الشريعة في جبل حوريب؛ وتعتبر "وصايا العقل، أساسية في إلزامها بحيث لا يمكن أن يُعفى أحد من الالتزام بها"، وفي العهد الجديد حين سُئل المسيح: "أي عمل صالح أعمل لأرث الحياة الأبدية؟"، أجاب "احفظ الوصايا"، وقد اعتبرت "خلاصة القوانين الأساسية للتصرف لإنساني، فاليهود والمسيحيون يرجعون إليها لكي يتعلموا منها كيفية التصرف في الحياة الأخلاقية"، وقال عنها البابا يوحنا بولس الثاني: "ليست الوصايا العشر فرائض ألزمنا بها إله طاغية عشوائيًا، إنها تؤمن اليوم وفي كل الأيام حياة العائلة الإنسانية ومستقبلها". كان لوحي الشريعة يحفظان داخل صندوق يدعى تابوت العهد موضوع داخل خيمة تدعى خيمة الاجتماع، نقلها بنو إسرائيل معهم حيثما حلّوا، ثم نقل التابوت إلى هيكل سليمان زمن الملكية في يهوذا إثر تشييده، ودمرّا بدمار الهيكل إبّان السبي البابلي، غير أن محتويات اللوحين حفظا في التوراة المكتوبة في والمحتويتان حاليًا في سفر الخروج، 20 وسفر التثنية، 5، كما تفشّوا على لسان الشعب.في اللغة العبرية التراثية، تسمى الوصايا العشر (עֲשֶׂרֶת הַדִּבְּרוֹת) أي (عسيرت-هديباروت) وتعني الكلمات العشر أو الأمثال العشرة أو المسائل العشر.

ويكيبيديا العبرية

ويكيبيديا العبرية (بالعبرية:ויקיפדיה: האנציקלופדיה החופשית; ويقيپديه: هَانصيقلوپديه هَحوفشيت, تلفظ ڤيكيپيديا من قبل بعض الناس) هي نسخة اللغة العبرية من ويكيبيديا, تاريخ إطلاقها كان في يوليو 2003، وفي يوليو 2010 أصبح لديها أكثر من 106,000 مقالة، وفي ديسمير 2016 تخطى 250،000 مقالة .

يوسف بن يونان

يوسف بن يونان ، وفقا للعهد الجديد هو الثاني من بين أخوة يسوع.وفقا للعهد الجديد حيث ذكر في إنجيل متى، وصف يسوع ابن مريم وشقيق يعقوب يهوذا ، يوسف وشمعون.

بيد أن مؤيدو البتولية الدائمة لمريم العذراء يشيرون إلى أن كلمة “أخ” في المجتمعات السورية القديمة وكذلك في اللغة العبرية واللغة الآرامية تشمل جميع أبناء العائلة الواحدة لا تنحصر بالأشقاء فقط، وهكذا يدعى لوط أخًا لإبراهيم في سفر التكوين رغم كون إبراهيم عمه، يرى هؤلاء أيضًا ما يؤيد آرائهم، وهو أن اثنين من الأسماء الأربعة المذكورة في آية مرقس السابقة يذكرون في متى 56/27 أنهم أولاد مريم زوجة قلوبا إحدى قريبات مريم.

أمازيغية
تشادية
كوشية
مصرية
أوموتية؟
سامية
الرسمية
ذات وضعية خاصة
غير الرسمية
لغات الإشارة
التاريخ
الشعب
الفلسفة
الانشقاقات
الأدب
الثقافة
الدراسات
اللغة الرسمية
لغات إقليمية
لغات الأقليات
لغات الإشارة
لغات رسمية
لغات أصلية
اللغات المقدسة الرئيسية
اللغات الأجنبية الرئيسية
لغة رسمية
لغات الأقليات
اللغات التاريخية
لغات مقدسة رئيسية
لغات أجنبية رئيسية

لغات

This page is based on a Wikipedia article written by authors (here).
Text is available under the CC BY-SA 3.0 license; additional terms may apply.
Images, videos and audio are available under their respective licenses.