القرن 11 ق م

القرن 11 ق.م هو القرن الذي امتد من 1100 ق.م إلى 1001 ق.م.[1]

على الرغم من أن العديد من المجتمعات البشرية وصلت إلى درجة القراءة والكتابة في هذه الفترة، إلا أن تباعد الزمن يؤدي إلى صعوبة في تدقيق الأحداث والشخصيات على وجه الدقة العلمية، في بعض ما ورد عن أحداث القرن 11 ق م.

ألفية: ألفية 2 ق م
قرن:
قائمة العقود: عقد 1090 ق م عقد 1080 ق م عقد 1070 ق م عقد 1060 ق م عقد 1050 ق م
عقد 1040 ق م عقد 1030 ق م عقد 1020 ق م عقد 1010 ق م
تصانيف: مواليد – وفيات
تأسيسات – انحلالات

مراجع

  1. ^ L'Afrique et son environnement européen et asiatique. Éditions L'Harmattan. ISBN 9782296574762.
  • بوابة التاريخ
  • بوابة حضارات قديمة
  • بوابة زمن
آشور بيل كالا

آشور بيل كالا هو الملك ال89 لآشور من القرن 10 ق م، حسب قائمة ملوك آشور ذكرت أنه حكم لمدة 18 سنة، من سنة 1074 إلى سنة 1056 ق م. خلف الحكم من أخيه أشاريد أبال إيكور، شن عدة حملات ضد الآراميين، كما تمتع بعلاقات جيدة مع ملك بابل مردوخ نادين أهي، خلفه في الحكم إبنه إيريبا أدد الثاني.

آشور رابي الثاني

آشور رابي الثاني هو الملك ال88 لآشور من القرن 10 ق م، حسب قائمة ملوك آشور ذكرت أنه حكم لمدة 41 سنة، من سنة 1012 إلى سنة 972 ق م. خلف الحكم من شقيقه الأكبر آشور نيراري الرابع، على الرغم أن حكمه كان كثيراً إلا أن المصادر ذكرت أن خسر عدة أراضي كانت تابعة لآشور، حيث تمكن الآراميين من الإستيلاء على عدة أراضي في سوريا. خلفه في الحكم إبنه آشور ريش إيشي الثاني.

آشور ناصربال الأول

آشور ناصربال الأول هو الملك ال92 لآشور من القرن 10 ق م، حسب قائمة ملوك آشور ذكرت أنه حكم لمدة 19 سنة، من سنة 1050 إلى سنة 1031 ق م. خلف الحكم من والده شمشي أدد الرابع، ذكرت المصادر عنه أنه كان من المتعلقين بالإلهة عشتار وأنه بنى عدة معابد لها في نينوى وأربيل. خلفه في الحكم إبنه شلمنصر الثاني.

آشور نيراري الرابع

آشور نيراري الرابع هو الملك ال93 لآشور من القرن 10 ق م، حسب قائمة ملوك آشور ذكرت أنه حكم لمدة 6 سنوات، من سنة 1019 إلى سنة 1013 ق م. خلف الحكم من والده شلمنصر الثاني، ذكرت المصادر أنه مات موت مفاجئ ليخلفه في الحكم شقيقه الأصغر آشور رابي الثاني.

أشاريد أبال إيكور

آشاريد أبال إيكور هو الملك ال88 لآشور من القرن 10 ق م، حسب قائمة ملوك آشور ذكرت أنه حكم لمدة سنتين، من سنة 1076 إلى سنة 1074 ق م. خلف الحكم من والده تغلث فلاسر الأول، عاصر حكم مردوخ شبيك زيري ملك بابل ولا يوجد مصادر تكلمت عن فترة حكمه. خلفه في الحكم اخوه آشور بيل كالا.

أمون أم نسو

أمون أم نسو (بالإنجليزية: Amenemnisu) هو أحد حكام الأسرة الفرعونية الحادية والعشرين ، حكم من 1051 ق.م إلى 1047 ق.م.

بوابة أعلام

بوابة مصر القديمة

أمون إم اوبت

أمون إم اوبت، (بالإنجليزية: Amenemope)، كان ابن بسوسنس الأول والملكة موت ندجمت. اسم الميلاد لأمون إم اوبت، أو الاسم الشخصي ترجمته هي "أمون في عيد اوبت." وقد شغل منصب حاكم مشارك أصغر في الأعوام الأخيرة من حكم والده، حسب الأدلة من قطع من أربطة مومياء. جميع النسخ الباقية من ملخص مانيتو الخاصة به تقول بأن أمون إم اوبت حكم 9 سنوات. كانت المقابر الملكية لكل من بسوسنس الأول وأمون إم اوبت كاملتين عندما اكتشفهما عالم المصريات الفرنسي بيير مونتيه في حفرياته في تانيس في عام 1940 . كانت مليئة بكنوز ضخمة تشمل أقنعة جنازئية ذهبية، توابيت وأنواع أخرى عديدة من المجوهرات. فتح مونيه مقبرة أمون إم اوبت في أبريل 1940، وكان ذلك قبل شهر من الغزو الألماني لفرنسا والبلدان الواطئة في الحرب العالمية الثانية. ولذلك، توقف العمل حتى نهاية الحرب. استأنف مونتيه حفرياته في تانيس في عام 1946. ولاحقاً نشر اكتشافاته في عام 1958م. (توفي 992 ق.م.) .

إيريبا أدد الثاني

إيريبا أدد الثاني هو الملك ال94 لآشور من القرن 10 ق م، حسب قائمة ملوك آشور ذكرت أنه حكم لمدة سنتين، من سنة 1056 إلى سنة 1054 ق م. خلف الحكم من والده آشور بيل كالا، استمر في محاربة القبائل الآرامية وثم تم خلعه من قبل عمه شمشي أدد الرابع.

الأسرة المصرية العشرون

الأسرة العشرون هي حكام معروفون في تاريخ مصر.

الأسر الثامنة عشر والتاسعة عشر والعشرون من حكام مصر الفرعونية كثيراً ما يجمعون تحت مسمى الدولة الحديثة. الأسرة العشرون أسسها ست ناختي إلا أن أهم ملوكها كان رمسيس الثالث الذي اقتدى برمسيس الثاني في حكمه.

اليونانية الأيونيكية

اليونانية الأيونيكية كانت لهجة فرعية من مجموعة اللهجة الأيونية - الأتيكية أو الشرقية للغة اليونانية القديمة (انظر اللهجات اليونانية).

بسوسنس الأول

بسوسنس الأول، (بالإنجليزية: Psusennes I)، (عا خبر رع ستب ان أمون). هو ثالث ملوك الأسرة الحادية والعشرون، 1039 ق.م. – 990 ق.م . وحكم مصر من تانيس في شرق الدلتا. وقام بحماية الحدود المصرية ضد أي هجوم أجنبي. وقد بنى بسوسنس معبدا لثالوث طيبة، في تانيس، وقصورا ملكية، بالإضافة إلى مقبرته الملكية الثرية. وكان ثالوث طيبة يتكون من الرب أمون وزوجته موط وابنهم خونسو.

وقد تعرف العالم على الفرعون بسوسنس بعد اكتشاف مقبرته من قبل الفرنسي البروفيسور مونيته في سنة 1940م والتي وجدت بكامل كنوزها ولم تتعرض للنهب ، ولحجم الفضة التي عثر عليها بمقبرته سمي بالفرعون الفضي، وكان هذا الاكتشاف سيشكل حدثا هاما مثل حدث اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون لولا أن توقيت هذا الاكتشاف كان على أعتاب الحرب العالمية الثانية فلم ينل التغطية والاهتمام كما حدث عند اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون.

حريحور

حريحور، (بالإنجليزية: Herihor)، كان ضابطا في الجيش في مصر القديمة، وكبير كهنة آمون في طيبة في عهد الفرعون رمسيس الحادي عشر (1080 ق.م - 1074 ق.م). ثم توج ملكا على "مصر العليا " (في الجزء الأول من القرن الحادى عشر ق.م)..

رمسيس الحادي عشر

رمسيس الحادي عشر كان آخر ملوك الفراعنة وكذلك آخر سلالة الأسرة العشرين التي حكمت مصر.اسم الولادة "رعميسو خع واست " اسم التتويج من معات رع ستب ان

بتاح حكم مصر خلال الأعوام 1105 حتى 1076/1070 (?) قبل الميلاد.

اتسمت الدولة في عهده بعدم الأمن وعدم الاستقرار السياسي والاقتصادي وكانت هناك قوتان جديدتان : واحدة شرقية وهي الفرس وأخرى غربية وهى الإغريق تظهران على الساحة الدولية كقوتان متناحرتان فيما بينهما على امتلاك الأراضي K لاسيما الهلال الخصيب ؛ بلاد بين الرافدين والشام وبالتالي لم تسلم مصر منهما . انتزع الفرس من مصر بعض أقاليمها الشرقية في الشام بسبب حالة مصر الداخلية المنهارة، وتهاون ملوكها في الدفاع عنها وعجزهم عن صد غارات الفرس . في أواخر عهد رمسيس الحادي عشر استغل أحد قواد الجيش المصري الفرصة ويسمى "حريحور" ، واستقل بحكم صعيد مصر خارجا عن طاعة رمسيس الحادي عشر .

دفن الملك رمسيس الحادي عشر في شمال مصر ، وصعد على العرش أحد قواده العسكريين يسمى "سمندس" حيث تولى مراسيم دفن فرعون . وحكم سمندس مصر السفلي وأسس الأسرة الواحد والعشرين وكان يحكم من العاصمة الشمالية تانيس . لم يستطع سمندس السيطرة على وسط مصر أو صعيدها ، التي تولى فيها الحكم آنذاك كبير كهنة أمون بطيبة .

بعد ذلك دخل الفرس مصر ولبثوا فيها مليا حتى هزمهم الإسكندر المقدوني وطردهم من مصر حتى تبدأ حقبة جديدة على أرض مصر وهى دولة البطالمة.

سمندس

سمندس، (بالإنجليزية: Smendes)، (حدج خبر رع ستب ان رع). كان مؤسس الأسرة الحادية والعشرين، اعتلى إلى العرش بعد دفن رمسيس الحادي عشر في مصر السفلى. يرجع اسم سمندس إلى عبادة الإله الكبش رب مدينة مندس، ولا شك أن حامل هذا الاسم كان من مواليد تلك المدينة العريقة التي تقع في شرق الدلتا، (1070-1044) ق.م .

شاؤول الملك

شاؤول (بالعبرية: שָׁאוּל) أو طالوت كما ورد في القرآن الكريم بسورة البقرة، كان أول ملك لبني إسرائيل وأحد شخصيات العهد القديم، وهو من سبط بنيامين، اختاره النبي صموئيل بأمر من الله بعد أن طلب منه بنو إسرائيل ملكاً يقودهم في الحرب. وانتقدت بنو إسرائيل اختيار صموئيل لطالوت لأنه لم يكن ثريًّا. وبخ صموئيل بني إسرائيل، وقاد طالوت بني إسرائيل إلى الانتصار على جيش جالوت الذي قتل على يد داوود، ولم يكن طالوت نبيًّا، وقد حكم من قرابة عام 1020 إلى 1000 ق.م.كان بنو إسرائيل مقسمين إلى قبائل عدة وحكامها كانوا يسمون بالقضاة؛ وقد انتشرت بينهم الحروب والنزاعات مما سمح للشعوب الأخرى بغزو فلسطين، فطلب بنو إسرائيل من نبيهم صموئيل أن يختار لهم ملكاً فعيّن عليهم الملك شاؤول الذي أصبح ملكاً على إسرائيل؛ اصبح بعده النبي داوود ملكاً.

شيان

شيان هي مدينة صينية.

شيآن واحدة من السبع عواصم القديمة في الصين، بكين، وو ،يانغ ،كايفنغ ،هانججي، تشو ونانجينغ. شيان عاصمة 13 بما في ذلك السلالات سلالة أسرة هان، أسرة تشين، ومن سلالة أسرة تانج عام 1062 سنة.كانت المدينة تمثل المحطة الأولى على طريق الحرير، وبذلك أصبحت المركز السياسي والاقتصادي والثقافي للصين، في إطار المدينة مدينة في العالم من حيث عدد السكان واحدة من أهم في العالم.

وكانت المدينة محاطة بنهر جين وى ونهر تشينغ شان. ومن المعروف عن شيان اليوم في المقام الأول هي الجيش الطيني الذي تم العثور عليها في المناطق المجاورة لها.

صموئيل

صموئيل (بالعبرية: שְׁמוּאֶל)، (باليونانية: Σαμουήλ)، (باللاتينية: Samuel). نبي من أنبياء بني إسرائيل.

فترة مصرية انتقالية ثالثة

الفترة المصرية الانتقالية الثالثة هو الاسم الذي اطلقه علماء المصريات علي الفترة ما بين نهاية الدولة المصرية الحديثة وحلول الأسرة المصرية السادسة والعشرون.

مملكة إسرائيل الموحدة

مملكة إسرائيل هو اسم مملكة جاء ذكرها في التوراة كمملكة لجميع أسباط بني إسرائيل الإثني عشرة، سماها باحثو التوراة بـمملكة إسرائيل الموحدة للتفريق بينها وبين مملكة إسرائيل التي انفصلت عنها لاحقاً (إضافةً إلى مملكة يهوذا).

هذه المملكة الموحدة حكمها كل من شاول، وداود وسليمان، وتوصف هذه المملكة في سفري صموئيل الأول والثاني كاتحاد لأسباط بني إسرائيل. ومن تحليل نصوص السفرين، يقدر معظم دارسي العهد القديم تبعأً لما ورد فيه فترة وجود هذه المملكة الموحدة بأكثر من 100 عام، أي منذ سنة 1050 قبل الميلاد وحتى سنة 930 قبل الميلاد تقريبا.

كانت المملكة حسب النصوص التوراتية تمثل الجزء الجنوبي الغربي لبلاد الشام، أي منطقة فلسطين، ولكن لا تشمل الفينيقية والأراضي الساحلية الجنوبية التي خضعت لسلطة الفلسطينيين وباقي شعوب البحر.

اسم "مملكة إسرائيل الموحدة" لا يدل على دولة إسرائيل الموجودة حاليا في الشرق الأوسط، غير أن اليهود المعاصرين يظنون أنفسهم أبناء مملكة يهوذا الجنوبية التي انفصلت حسب الرواية التناخية عن مملكة إسرائيل الموحدة، ويرى معظمهم الأحداث التي جرت على هذه المملكة المفترضة كجزء من تاريخ اتباع الديانة اليهودية ودولة إسرائيل الحالية التي يفترض بها أن تكون دولة اتباع الديانة اليهودية، كما يتم تدريس ذلك في مناهجهم الدراسية. وهذا هو أحد أسباب اختيار اسم "إسرائيل" للدولة اليهودية عند تأسيسها عام 1948.

لغات

This page is based on a Wikipedia article written by authors (here).
Text is available under the CC BY-SA 3.0 license; additional terms may apply.
Images, videos and audio are available under their respective licenses.